مُتحَف عوكاشي للفنون

مُتحَف عوكاشي للفنون

في عكّا القديمة، وبمحاذاة قاعات الفرسان، وفي مبنى قناطر متقاطعة، قديم من الحِقبة العثمانية، مُتحَف يقدّم عروضًا متبدّلة لفنّ إسرائيليّ، إلى جانب العرض الثابت لأعمال الفنّان المرحوم أڤشالوم عوكاشي (1916 – 1980). هذا الفنّان – من دون شكّ – هو أحد الرسامين الإسرائيليين الأهمّ، والذي طبع بصمته على الفنّ الإسرائيليّ في البلاد. قضى الفنّان أغلب سنيّ عمره في عكّا التي عاش فيها، أنتج وأنشأ ورشة الرسم الخاصّة به، والتي أصبحت – بعد وفاته – "مُتحَف عوكاشي للفنون" لهدف ترسيخ ميراثه الفنّيّ لدى الأجيال القادمة. عمل عوكاشي معلّمًا للرسم في أغلب مدارس عكّا. كما أنّه درّس في قسم الفنون في جامعة حيفا، في سنواتها الأولى. مواضيع أعماله الأولى متجذّرة في الطبيعة وفي الواقع الإنسانيّ والروحانيّ في البلاد، وهي تستمدّ طاقتها من الأصول والمراجع التي نشأ عليها في بيت جدّه.
 


كان أڤشالوم عوكاشي أحد أعمدة حركة "أوفاكيم حداشيم" (آفاق جديدة)، وهي مجموعة الفنّانين التي تنظّمت في البلاد بعد حرب الاستقلال، وقد عرض في جميع المعارض التي عرضتها المجموعة. نجد أعماله في القسم المُخصَّص للعرض الثابت في المُتحَف على اسمه، والذي أنشئ لذكراه في البلدة القديمة بعكّا. وبالإضافة إلى ذلك، ففي القسم الآخر من المُتحَف، تُقام معارض متبدّلة – هي، أيضًا، للفنّ الإسرائيليّ المعاصر. قُدّمت – على مرّ السنين – معارض لفنّانين إسرائيليين روّاد، من بينهم: يچآل عوزيري، عوفر لالوش، يحيئيل شيمي، مناشه كديشمان، شموئيليك كاتس، طالي أميتاي-طبيب، عزريئيل كاوفمان، ناحوم چوتمان، وغيرهم كثيرون وجيّدون. يُجري المُتحَف حوارًا ثابتًا مع فنّانين يُحسَبون على من هم مكمّلو طريق عوكاشي وطلابه، ويعرض أعمالهم في كلّ فرصة.  
 

إلى خريطة عكّا القديمةإلى خريطة عكّّا القديمة في

 

ساعات الدوام

في الصيف 
أيام الأحد – الخميس، السبت والعيد
18:00-9:30
أيام الجمُعة وليالي العيد
17:00-9:30
 
في الشتاء
أيام الأحد – الخميس، السبت والعيد
16:00-8:30
أيام الجمُعة وليالي العيد
15:00-8:30
 
يُغلق صندوق التذاكر قبل إغلاق الموقع بساعة.