زاوية الشاذلية

زاوية الشاذلية

ليست الزاوية مسجدًا بالمعنى المتعارف عليه للكلمة، بل إنّها مكان انقطاع واجتماع للشيوخ والدراويش، حيث يدرسون، يصلّون، لا بل يأكلون وينامون. كانت الشاذلية إحدى فرق الصوفية، وأصلها تونس.

كان مؤسّس حلقة الدراويش في عكّا هو الشيخ علي نور الدين اليشرطيّ (الملقّب بـ"المغربيّ")، وُلد في تونس سنة 1793 (1208 هجرية). وقد ادّعى الشيخ أنّ النبيّ يونُس – عليه السلام – قد جاءه في المنام، وأمره بأن يخرج إلى عكّا لنشر مذهبه الدينيّ.

وصل الشيخ علي نور الدين إلى عكّا عام 1849. وقد صلّى، في البداية، في مسجد الزيتونة، ثمّ أنشأ زاوية خاصّة به في ترشيحا. عام 1862 أنشأ الزاوية الكبيرة القائمة في عكّا حتى اليوم. تقع زاوية الشاذلية جنوب القلعة، بين غرفة الطعام (الرفكتوريوم) التابعة إلى الهوسپيتلاريّين وحمّام الباشا. وقد ضمّ المكان في الحِقبة الصليبية البرج الثالث لمقرّ حيّ الهوسپيتلاريّين.

إلى خريطة عكّا القديمةإلى خريطة عكّّا القديمة في

 

تفاصيل الاتصال

 
في الإمكان تنسيق زيارة في المكان مع مندوب الاتصال، عمر الريّس
هاتف: 04-9910193